إس بي إس عربي 24 في استشارة الجالية

 

    

  

              

 إس بي إس عربي ٢٤ في استشارة الجالية

   OAM مارسيل منصور

تقوم ماندي ويكس مديرة إذاعة إس بي إس بين حين وآخر، بالعمل على دعوة بعض من أعضاء الجاليات المتعددة الثقافات لاستشارتهم في أمور بنّاءة من أجل تطويرالخدمات الإذاعية في الراديو بلغات متعددة. والإستماع إلى وجهات نظرهم وملاحظاتهم، والإستفادة من ردودهم البنّاءة كجزء حيوي في محيط العمل.

ففي الحادي عشرمن يونيو حزيران 2019، وجّهت ماندي ويكس دعوة إلى عدد من أعضاء الجاليات الناطقين باللغة العربية في أستراليا لحضوراجتماع استشاري من أجل مناقشة الخدمات التي يقدمها إس بي إس عربي 24، وكيف يتم توصيلها، وماذا يحدث في الجالية من حيث تقبل البرامج المفيدة والأداء الجيد، ومالذي يمكن عمله من أجل تحسينه؟

حضر الاجتماع من فريق المؤسسة ماندي ويكس مديرة إس بي إس، وسيلفا مزهرمديرة البرنامج العربي 24، وفرانك ماتيسين، ومارك كامينغز، وأندرو بولتون. ومن أعضاء الجاليات العربية الدكتور نسيم معلوف – أخصائي التغذية في مستشفى أميرويلز، وليلى خاتون – مديرة في المؤسسة الأسترالية للإعاقة، وزوجها فراس ناجي – ناشط اجتماعي ومدير المهرجان الثقافي العراقي، ووفاء الزعيم – مديرة فرع أيوا في سيدني، و زميلتها لبنى حمود، وموريس ومارسيل منصور- فنانة تشكيلية وأديبة.

استضاف فرانك ماتيسين الحدث، وقبل بدء الاجتماع ألقت سيلفا مزهر كلمة الاعتراف بشعب الكاماريغل من أمة الكورنغاي-الوصاة التقليديين- باللغة العربية.

قدمت ماندي ويكس تاريخًا موجزًا ​​عن خلفية مؤسسة إس بي إٍس منذ إنشائها عام 1975 من أجل توفيرالأخبار و المعلومات لسكان أستراليا المتنوع بشكل متزايد. وقالت أن المؤسسة تقدم الخدمات المتنوعة ذات 68 لغة، وتقوم بمراجعة خدمات اللغات كل خمس سنوات، وتجري تغييرات وتعديلات بناءً على بيانات التعداد السكاني لتعكس الصورة الواقعية لأستراليا اليوم. وان إستشارة العامة تساعد في تحديد معاييرالاختيارالتي يتم تطبيقها بعد ذلك على بيانات التعداد بعد إعادة تقييمها؛ مع الأخذ في الاعتبار الحجم، وإجادة اللغة الإنجليزية، وحداثة الوصول، وتقدم العمر، والموارد المنزلية.

وأضافت ماندي أنه يوجد 321720 من الأستراليين المتحدثين باللغة العربية حسب إحصاء 2016، وفي نفس العام أطلقت مؤسسة إس بي إس الخدمات الإذاعية على مدار الساعة لمجتمع الجاليات الناطقين باللغة العربية، كما ضاعفت جمهورها الإذاعي خلال السنوات الثلاث الماضية. وقد يتم بث المحتوى الإذاعي عبر المنصات والأجهزة الإلكترونية الأساسية التي يستخدمها جمهورالمستمعين بشكل متزايد، على الهواء، وعلى الإنترنت، وعلى الموقع الالكتروني، وعبرالتلفزيون الرقمي، ووسائل الإتصال الاجتماعية الإلكترونية، وعبرتطبيق إس بي إس راديوآب.

طرحت ماندي عددا من الأسئلة، واشترك الحضورفي المناقشة العامة وإبداء تعليقاتهم وملاحظاتهم من أجل النقد البنّاء. ومهما تراوحت ردود الفعل من المشاركين بنسبة أهميتها، سواء كانت هذه الملاحظات إيجابية أم سلبية فلا بد وأنها تساعد على توفير رؤية مستنيرة، لا سيما عندما تبرز نقاط الضعف ونقاط القوة.

لقد كانت فرصة جيدة للمشاركة في إبداء الملاحظات الصادقة التي لاقت استحسانا، لعل شفافية هذه المعلومات المفيدة تساعد في تحسين الأداء والخدمات المقدّمة للجاليات وفقًا لاحتياجاتهم. كما ويمكن استخدامها في اتخاذ إجراءات وقرارات أفضل، إلى جانب أنها تسمح بتعزيزالتواصل مع الآخرين